نقطة الصحة الجيدة كل ما تحتاج معرفته حول صداع الضغط الجوي

كل ما تحتاج معرفته حول صداع الضغط الجوي

إذا كنت تعاني من الصداع أثناء أو بعد تغيرات الطقس، فعليك الانتباه لأنك تعاني من صداع الضغط الجوي.

يمكن أن تؤدي التغييرات في الضغط الجوي إلى صداع، لذلك من المهم أن تكون على دراية بالتغيرات المناخية القادمة إذا كان الضغط الجوي يؤثر عليك.

يشير الضغط الجوي إلى الضغط الموجود في الهواء أو مقدار القوة التي يتم تطبيقها على جسمك من الهواء، ولأن جيوبنا الأنفية مليئة بالهواء، فإن أي تغيير في هذا الضغط يمكن أن يؤثر على الصداع.

وفقًا للدكتور براونشتاين، فإن صداع الضغط الجوي ناتج عن انخفاض في الضغط الجوي، وغالبًا ما يكون مصحوبا بزيادة الرطوبة وهطول الأمطار.

يحدث ألم الرأس عندما يتم إنشاء تدرج ضغط بين الهواء الخارجي والمساحات الهوائية في رأسك أو في جيوبك الأنفية.

غالبا ما يشبه صداع الضغط الجوي الصداع النصفي (تشمل الآثار الجانبية الحساسية للصوت أو الضوء والغثيان المستحث) أو صداع التوتر (الذي يمكن أن يسبب الشعور بالضغط على صدغيك أو حول رأسك) يقول الدكتور براونشتاين.

غالبا ما يعاني العديد من الأشخاص المصابين بالصداع النصفي من زيادة تواتر نوبات الصداع مع انخفاض الضغط الجوي.

مقالات شبيهة:

أول دواء يخفف من “الصداع الانتحاري” يحصل على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية “FDA”

القهوة أو غيرها من المشروبات المحتوية على الكافيين قد تكون سببا للصداع النصفي

ومع ذلك، قد يكون من الصعب التفريق بين صداع الضغط الجوي وأنواع الصداع الأخرى، ولكن هذا ليس مستحيلًا.

يوصي الدكتور براونشتاين بالاحتفاظ بمفكرة مفصّلة عن الصداع تتضمن المحفزات المشبوهة، بما في ذلك الطقس: “الصداع الذي يتكرر مع أعراض مشابهة ويكون أكثر شيوعا في الأيام الرطبة أو الممطرة هو بلا شك صداع الضغط الجوي.

يقترح الدكتور براونشتاين تجربة تطبيقات الطقس المجانية (مثل Barometer Plus، على سبيل المثال) التي توفر تنبؤات بالضغط الجوي أو تنبهك إلى حدوث انخفاض، مما يمكن أن يساعدك في مراقبة أعراضك.

هناك طريقة أخرى لتجنب صداع الضغط الجوي وهي الانتباه إلى خطط سفرك.

يقول الدكتور براونشتاين إن التغيرات في الارتفاع (مثل النزول على الجبال أو الطيران) يمكن أن تسبب أو تفاقم صداع الضغط الجوي.

إذا كنت بحاجة إلى الراحة وتعتقد أن الصداع الناتج عن الضغط الجوي يسبب لك الألم، فمن المهم أن تحصل على تقييم طبيبك أولاً، كما يقول الدكتور براونشتاين – تشمل العلاجات الشائعة اسيتامينوفين، مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية، الأدوية المضادة للغثيان، أو الأدوية الخاصة بالصداع النصفي.

المصدر: https://www.popsugar.com/fitness/what-you-should-know-about-barometric-pressure-headaches-47673971

Avatar
محمد
مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية