نقطة الصحة الجيدة جفاف العين .. متى يجب عليك أن تشعر بالخطر؟ 

جفاف العين .. متى يجب عليك أن تشعر بالخطر؟ 

جفاف العين.. متى تشعر بالخطر؟ 

يعد جفاف العين أحد الأمراض الشائعة التي يعاني منها الكثيرون، ويحدث ذلك بسبب عدم قدرة الدموع على عمل الترطيب المناسب للعينين، فيبدأ المريض بالشعور بعدم الراحة وتظهر عليه أعراض جفاف العين، إذا كنت تعاني من جفاف العين فالأمر بسيط وقابل للعلاج بشكل سريع، ولكن عليك الانتباه لبعض الأعراض المهمة التي تعد إشارة لتطور المرض، وكذلك معرفة طرق الوقاية من جفاف العين!

أعراض جفاف العين

تتنوع أعراض جفاف العين، وفي أغلب الحالات تصيب العينين معًا: 

  • حرقان، أو وخز، أوحكة في العين. 
  • حساسية من الضوء. 
  • احمرار العين.
  • شعور بوجود شيء ما في العين.
  • صعوبة في ارتداء العدسات اللاصقة.
  • صعوبة في القيادة ليلًا.
  • ضبابية وعدم وضوح في الرؤية.
  • زيادة في دموع العين. 

أسباب جفاف العين

تختلف أسباب جفاف العين ما بين قلة تكوين كمية دموع مناسبة لترطيب العين، وما بين زيادة في التخلص منها: 

  • تقدم العمر خاصة في الأعمار فوق الخمسين.
  • أمراض مزمنة مثل: مرض السكري، التهاب المفاصل الروماتويدي، وأمراض الغدة الدرقية، ونقص فيتامين A. 
  • بعض الأدوية: مضادات الحساسية، ومضادات الالتهاب، وأدوية علاج الضغط المرتفع، ومضادات الاكتئاب، وكذلك أقراص منع الحمل، والعلاج الهرموني. 
  • جراحة العينين بتقنية الليزر. 
  • عوامل المناخ: الرياح، والهواء الجاف، والدخان.
  • قلة طرف العين، ويحدث هذا خلال القراءة، واستخدام جهاز الحاسوب، وقيادة السيارة. 
  • التهاب جفن العين. 

ما مدى معرفتك عن اسباب احمرار العين

ابتكار عين صناعية تضاهي العيون البشرية  .. وتحاكي منحنى شبكية العين الطبيعي

عوامل الخطورة! 

بعض الناس لديهم نسبة أكبر للإصابة مثل: 

1- كبار السن. 

2- النساء: خاصة في أوقات التغيرات الهرمونية مثل: الحمل، استخدام وسائل منع الحمل، سن اليأس.

3- مستخدمي العدسات اللاصقة. 

4- تناول وجبات تحتوي على نسب منخفضة من فيتامين A الذي يوجد في أطعمة مثل: الجزر، والكبد، والبروكلي. 

5- تناول وجبات تحتوي على نسب منخفضة من أوميجا 3 الذي يوجد في أطعمة مثل: الأسماك، والمكسرات. 

مضافات جفاف العين

يعد جفاف العين مرضًا بسيطًا، ولكن عدم علاجه بشكل مناسب يسبب مضاعفات خطيرة للعين: 

  • زيادة معدل التهاب العين. 
  • خدوش في القرنية، تؤدي مع الوقت إلى قرحة القرنية، ومشكلات النظر. 
  • صعوبة في القيام بمهام الحياة اليومية، مثل القراءة، ومشاهدة التلفزيون. 

متى تشعر بالخطر وتراجع الطبيب فورَا؟

يستخدم الناس قطرات الدموع الصناعية بدون مراجعة للطبيب عند تعرضهم لجفاف العين، وفي أحيان كثيرة تعالج هذه القطرات العين وتختفي الأعراض، وفي أحيان أخرى تستمر وتحدث أعراض مختلفة، لذلك يجب توخي الحذر ومعرفة متى تراجع الطبيب؟

1- استمرار الأعراض، وعدم الاستجابة لقطرات الدموع الصناعية

في حالة استمرار وزيادة حدة الأعراض من وخز، أو حرقان، أو حكة رغم استخدام قطرات الدموع، ومع حدوث ألم حاد في العين يدل على تأثر القرنية، في هذه الحالة يجب مراجعة الطبيب فورًا. 

2- رهاب الضوء وعدم تحمل الأضواء الساطعة

يعاني بعض المرضى من عدم تحمل للأضواء الساطعة بسبب جفاف العين، ويستجيب كثيرون منهم للقطرات، ولكن بعض منهم تزداد حدة هذه الأعراض لديهم حتى تصل إلى رهاب الضوء، وعدم تحمل الضوء المعتاد مثل: ضوء التلفزيون، وضوء الشمس. 

3- تشوش الرؤية، والرؤية المزدوجة

تحدث هذه الأعراض بسبب عدم تساوي طبقات الدموع على سطح القرنية، بالتالي يجب مراجعة الطبيب لكتابة علاج مختلف من القطرات غير الأخرى الاعتيادية.

4- استخدام قطرات الدموع الصناعية بشكل دائم! 

من الطبيعي استخدام هذه القطرات مرة أو مرتين خلال اليوم، ولكن استخدامها أكثر من ذلك دون تحسن الأعراض يحتاج إلى علاج مختلف، والبحث عن سبب جفاف العين. 

5- ظهور أعراض أخرى! 

في بعض الأحيان يكون جفاف العين عرضًا لمرض آخر، مثل الأمراض المناعية، وأمراض القنوات الدمعية، والتهاب المفاصل الروماتويدي. 

أسباب أخرى لمراجعة الطبيب!

  • لا تستطيع أن تفتح عينيك للعمل، أو لقيادة السيارة، أو القراءة. 
  • ظهور أعراض مختلفة مثل: احمرار العين، أو آثار بيضاء، أو ندبات على القرنية. 
  • الشعور بالقلق والتوتر، والتأثير على قدرتك على ممارسة مهام الحياة اليومية العادية.

وسائل بسيطة للتعامل مع جفاف العين!

  • استخدام كمادات دافئة: الدموع تتكون من زيت، وماء، ومادة مخاطية، وتحتاج العين لهذه الثلاث طبقات، لكن يحدث انسداد للغدد الدمعية التي تفرز الزيت بالتالي يحدث جفاف العين، تساعد الكمادات الدافئة على تقليل تهيج والتهاب العين، وعلاج انسداد الغدد، استخدام الكمادات الدافئة لمدة دقيقة ثم الضغط على حواف الجفن، وينصح باستخدامها يوميًا حتى تشعر بتحسن.
  • غسيل رموش العين: مع عمل تدليك للعين، كذلك الجلد المحيط، والشعر، لتقليل التهاب الجفن.
  • تناول كميات مناسبة من الماء يوميًا بين 2-3 لتر، أو ما يعادل 10 أكواب، لإن الجفاف يزيد حدة جفاف العين. 

الوقاية من جفاف العين!

من المهم التركيز على الأسباب المؤدية لجفاف العين وتجنبها، وإليك بعض الإرشادات التي يمكن اتباعها: 

  • تجنب الهواء الطلق داخل العين مباشرة مثل: مجففات الشعر، مراوح التبريد، ومكيفات الهواء. 
  • إضافة ترطيب للهواء: في فصل الشتاء يمكن إضافة جهاز مرطب للهواء داخل المنزل.
  • ارتداء نظارات شمسية ملتفة: للوقاية من الهواء الجاف والرياح. 
  • تناول فترات راحة أثناء أي عمل يحتاج لتركيز بصري مثل: القراءة. ذلك عن طريق غلق العينين لفترة، أو زيادة طرف (رمش) العين لبضعة ثوان لتوزيع طبقات الدموع على سطح العين. 
  • وضع شاشة الحاسوب في مستوى أقل من مستوى عينيك: حينها تحتاج لفتح عينيك بشكل بسيط، على العكس لو مستوى شاشة الحاسوب أعلى من عينيك.
  • التوقف عن التدخين، وتجنب أماكن التدخين: ذلك لأن الدخان يعتبر أحد أسباب مرض جفاف العين. 

علاج مرض جفاف العين يحتاج إلى التزام بالإرشادات الوقائية، ووعي بالأعراض التنبيهية.

المصادر

1- https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/dry-eyes/symptoms-causes/syc-20371863

2-https://www.healthline.com/health/dry-eye/chronic-dry-eyes-statistics-facts-and-you#6

3-https://www.healthline.com/health/chronic-dry-eye/more-than-otc-options#7

4- https://www.healthline.com/health/chronic-dry-eye/talk-to-doctor-treatments#takeaway

5-https://www.webmd.com/eye-health/dry-eyes-home-remedies#1

Yomna Ayman
Yomna Aymanhttps://yomnaayman.contently.com/
طبيبة مهتمة بالكتابة الطبية، وبتنمية وعي ومعرفة المجتمع بأهم الموضوعات الطبية والتوعوية، من أجل مجتمع صحي صحيح.