نقطة نجوم العلوم التصفيات الأولى في برنامج نجوم العلوم...الشباب العربي يسخر التكنولوجيا لخدمة قضايا البيئة

التصفيات الأولى في برنامج نجوم العلوم…الشباب العربي يسخر التكنولوجيا لخدمة قضايا البيئة

اكتملت التصفيات الأولية، ومعها عدد المتأهلين للمجلس العلمي، ولازالت حداثة الابتكار، وجهوزية المشترك وقدرته على تنفيذ المشروع في البرنامج هي المعايير التي التزمت بها لجنة التحكيم، وكانت وافرة  كما ونوعا.

وكانت التصفيات الأولى شهدت مغادرة شباب لم تقنع مشاريعهم اللجنة وشباب لفتوا انتباه اللجنة ونجح 13 مشتركا في حجز مقاعدهم في المجلس العلمي .

وقد توافد المزيد من لشباب الطامح لانتهاز الفرصة الأخيرة لهذا الموسم، واهتم طاقم البرنامج بالمشتركين وجهز لهم بيئة تليق بالمخترع المعاصر، إلى جانب دعمهم معنويا.

وفي الحلقة الأخيرة من التصفيات، استضاف الإعلامي المتألق خالد الجميلي الشابة المخترعة “روضة الكبيسي” التي شاركت باختراعها المبتكر وهو “مدير ترتيب الجلوس الديناميكي لكبار الشخصيات”، حيث يساهم هذا الاختراع في تسهيل عملية ترتيب جلوس كبار الضيوف في المناسبات والفعاليات، وتسهيل الترتيبات البديلة في حالة حدوث تغييرات طارئة.

وقالت روضة أن برنامج نجوم العلوم بمبادرة من مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع تساعد المشتركين على تقوية مهاراتهم في الإلقاء والعرض أمام لجنة التحكيم، وأن دور المشترك هو عرض أفكاره بطريقة مميزة أمام اللجنة، مؤكدة أن لا مكان للعواطف في برنامج نجوم العلوم.

روضة الكبيسي نجوم العلوم 11

وفي البرايم الثالث، أثبتت المرأة مكانتها مجددا في العلوم والابتكار، وجاء المشتركون بأفكار أبهرت اللجنة، وحلول خضراء بين الحفاظ على البيئة، وإقناع اللجنة.

وبعد الحصول على توجيهات الخبراء خارج الأستوديو، وقف المشتركون أمام لجنة التحكيم لعرض ابتكاراتهم.

جاءت “ريم البادي” من سلطنة عمان، بفكرة تحويل الثمور المُهدرة إلى ورق، لكن مشروعها تم رفضه من قبل اللجنة لأنه لا يخدم البيئة باعتباره يحتاج إلى الكثير من الطاقة.

وتمكنت ” سارة أبو رجيب” من إقناع لجنة التحكيم بجدوى ابتكاره المتمثل في ماسح ضوئي لرضوض الأطراف، تم تصميمه كنظام للكشف الإرشادي عن الرضوض، يمكن لأي شخص في المنزل أو الأطباء المؤهلين استخدامه للتحري السريع عن الإصابة والتوصية بالرعاية الطبية المناسبة بسرعة.

كما نجحت ” إيمان الحمد” من قطر في المرور إلفى المرحلة الموالية من نجوم العلوم بفضل مشروعها المتمثل في تطبيق لخصوصية المعلومات بالعربية، والذي يعد بمثابة منصة للتعامل بشكل فوري مع عمليات الاحتيال عبر الهاتف من خلال التعرف على الصوت وتحويل الكلام إلى نص مكتوب. ثم يتم تحليل النص الذي تم تسجيله من خلال محرك باللغة العربية لاكتشاف محاولات السرقة من خلال فهم السياق واللغة، وتنبيه المستهلك وفقًا لذلك.

مقالات شبيهة:

التصفيات الأولى في برنامج نجوم العلوم: ابتكارات طبية وعلمية مستوحاة من معاناة العالم العربي

التصفيات الأولى في برنامج نجوم العلوم..ابتكارات مستوحاة من الواقع

“وائل عربون” جاء أمام اللجنة بمشروعه المتمثل في منصة للتعرف على الأخبار الكاذبة، وقد تمكن من الحصول على ورقة المرور إلى المرحلة المقبلة من البرنامج.

ومن العراق جاء منتصر الكعبي بفكرة تسهل حياة المكفوفي،وهي عبارة عن نظارة ذكية تستخدم روية الكمبيوتر عبر الكاميرات لتحول الصورة إلى إرشادات واقعية، وقد حصل على تأييد اللجنة ومن تم ورقة المرور إلى المرحلة المقبلة.

وتمكن “عثمان أبو لبن” من الأردن من إقناع اللجنة بجدوى ابتكاره المتمثل في مسند آلي لسلامة الرأس في السيارة، حيث قام بتعديل مسند الرأس العادي ليقوم بالتحرك تلقائياً وتوفير المسافة الآمنة لرؤوس السائق والركاب في حالة وقوع حادث لتقليل من احتمالية إصابات الرقبة.

ومن الجزائر جاء “ناصر الجعفري”،  مع ابتكاره المتمثل في جهاز يساعد في إعداد الطعام، حيث يعتمد على الذكاء الاصطناعي ويعطي الإرشادات بالصوت والصورة آخذا بعين الاعتبار المعايير الصحية الخاصة بالمستخدم، وقد حصل على تأييد اللجنة.

ومن الجزائر أيضا، جاء الشاب “مروان خوجة” بفكرته المتمثلة في طرد الحشرات من الأغذية العضوية بدون استخدام مواد كيميائية، وتعويضها بأمواج فوق صوتية، ولكن فكرته لم تحظ بإعجاب لجنة التحكيم.

عبد العالي دادة من الجزائر جاء بفكرة قد تبدو غريبة ولكنها حازت على موافقة اللجنة، حيث يسعى عبد العال إلى إنتاج نوع من الطوب اعتمادا على قشر البيض وبول الإنسان.

عبد الحميد الفطيسي من سلطنة عمان عرض فكرته المتمثلة في إعادة تدوير إطارات السيارات التالفة، وتحويلها إلى عوازل للصوت والمياه والحرارة  في منتج واحد، لكنها لم تحصل على تأييد اللجنة لأنها تفتقر إلى الابتكار.

وعرض شادي الزعبي من الأردن نموذج ابتكار يتمثل في مصدر للطاقة المتجددة يتكون من وحدة إدارة التدفق ومولد للطاقة الكهربائية، وقد حصل شادي على براءة اختراع وقد حصل على تأييد اللجنة ليتمكن من تحسين نمو\جه في مختبر البرنامج.

واستطاع الشاب اللبناني وضاح ملاعب إقناع اللجنة بابتكاره المتمثل في تنمية مخبرية للخلايا الحيوية، والتي ستوفر إمكانية الإنتاج الصناعي للرقاقات التي بإمكانها مساعدة المؤسسات في جميع أنحاء العالم على ابتكار وطرح أدوية ولقاحات بسرعة أكبر، ومساعدة الحكومات في حماية مواطنيها من الأمراض والحد من انتشارها.

ومن خلال المشاركات التي شهدتها التصفيات الأولية، تبين أن الشباب العربي يسعى لتسخير التكنولوجيا والعلوم، لخدمة البيئة ومعالجة المشاكل البيئية التي يعاني منها العالم العربي والعالم عموما.

ورغم انتهاء المواجهات، وتأهل 22 مشتركا، إلا أن الفلترة لم تنته بعد، حيث أن المجلس العلمي سيقول كلمته الفاصلة في الأسبوع المقبل، وسيفتح باب مختبر نجوم العلوم لـ8 مشتركين فقط.

 يتم بثّ برنامج نجوم العلوم كلّ جمعة على قناة تلفزيون قطر وعبر ٧قنوات في المنطقة، كما يمكنم متابعة الحلقة عبر قناة يوتيوب للبرنامج. 

وللحصول على دليل البث الكامل للموسم الثاني عشر من برنامج نجوم العلوم، يمكن زيارة الموقع الإلكتروني الخاص بالبرنامج على العنوان  www.starsofscience.com

Avatar
محمد
مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية