نقطة نجوم العلوم التصفيات الأولى في برنامج نجوم العلوم..ابتكارات مستوحاة من الواقع

التصفيات الأولى في برنامج نجوم العلوم..ابتكارات مستوحاة من الواقع

تستمرالتصفيات للمرور إلى المجلس العلمي، وبعد تأهل 6 مشاركين في البرايم الأول، جاء دور المجموعة الثانية لعرض أفكارهم وابتكاراتهم أمام لجنة التحكيم التي تهدف أولا وأخيرا إلى  اختيار أفضل المشاريع.

وقبل الوقوف أمام لجنة التحكيم المكونة من البروفيسور فؤاد مراد والدكتور خالد العالي والبروفيسورعبد الحميد الزهيري، تمكن المشاركون الجدد من عرض ابتكاراتهم أمام خريجي نجوم العلوم في المواسم السابقة، والاستفادة من تجربتهم ونصائحهم.

وفي البرايم الثاني من البرنامج استضاف الإعلامي خالد الجميلي الشابة “ميمونة عايش” التي شاركت في الموسم السابع بمشروعها “فلتر نباتي لتنقية المياه” باستخدام نوى التمر المطحون كفلتر ومرشح.

وفي تصفيات البرايم الثاني، تمكن مشاركون من إبهار لجنة التحكيم والحصول على دعمها للمرورإلى المجلس العلمي، بينما لم يتمكن آخرون من إقناع اللجنة واضطرو إلى مغادرة البرنامج.

أحمد خلفان من سلطنة عمان لم يتمكن من إقناع اللجنة بفكرته للتنبؤ بالمستقبل، حيث رأت اللجنة أن أحمد لديه حلم وليس اختراع.

ووقفت شيخة الربيعي من سلطنة عمان أمام لجنة التحكيم لعرض فكرتها المتمثلة في نظام ذكي يتوقع صحة نسل العروسين،  إلا أنها أخفقت لأن فكرتها موجودة اصلا ولم تأت بجديد.

أحمد أمين بن سالم من تونس، حصل على تأييد اللجنة وتمكن من المرور إلى المجلس العلمي  بفضل فكرته المتمثلة في جهاز محمول يستطيع القيام بإنعاش قلبي رئوي .

عداي فواز من الأردن عرض مشروعه المتمثل في جهاز تنفس اصطناعي لا يحتاج لتخزين الأوكسجين،  ورغم أن المشروع نال إعجاب أعضاء اللجنة إلا أنه رُفض بسبب فترة البرنامج القصيرة التي لا تسمح بتنفيذه.

ياسين الخليل من سوريا، عرض فكرته المتمثلة في حقيبة ظهر ذكية مزودة بكاميرا تعمل على تحليل الصور لحماية المستخدم من الأخطار التي قد تحدق به من الخلف، لكنه لم يحصل على دعم اللجنة.

المغربي عبد الصمد الهلالي جاء إلى البرنامج للمرة الرابعة، وهذه المرة بابتكاره الذي يحد من مشكلة التبول الإرادي لدى الأطفال، والذي لم يحصل على تأييد لجنة التحكيم لأنه موجود بالفعل.

مقالات شبيهة:

التصفيات الأولى في برنامج نجوم العلوم: ابتكارات طبية وعلمية مستوحاة من معاناة العالم العربي

محمد المقهوي من الكويت حصل على تأييد اللجنة بفضل ابتكاره المتمثل في فرشاة أسنان روبوتية لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة. 

أنس صبحى من الأردن، جاء بفكرة قابس كهربائي يستشعر الحركة ويفصل الكهرباء إذا اقترب منه أي شخص، ويهدف لحماية الأطفال، وقد حصل على ورقة المرور إلى المجلس العلمي من قبل اللجنة.

اهتم عيسى شريف بطلاب الطب، حيث أتى بفكرة منصة تعليمية عبر تطبيق تفاعلي للهواتف الذكية، يهدف إلى تبسيط شرح الدروس عبر رسوم بيانية، وقد حصل على تأييد اللجنة.

أحمد فتح الله من مصر، حصل على ورقة المرور إلى المجلس العلمي، حيث قام بتطوير استراتيجية للتعلم من خلال اللعب، والتي تتضمن طريقة فريدة لدعم القدرة على التعلم.

وتمكن عزام علوان من لبنان، من إقناع اللجنة بفكره المتمثلة في “البعد الحركي الشخصي لأمن المعلومات”، وهو برنامج يوفر مستوى لا مثيل له من حماية البيانات عند استخدام الأجهزة المحمولة.

محمد المستريحي من سوريا حصل على الضوء الأخضر للمرور إلى المجلس العلمي، بعد أن أقنع لجنة التحكيم بجدوى ابتكاره المتمثل في جهاز لإعداد حليب الأطفال وتعقيم الرضاعات.

جنان شندب من لبنان، أم تركت أطفالها وجاءت إلى برنامج نجوم العلوم لتحقيق حلمها وإخراج ابتكارها للوجود، وهو عبارة عن جهاز لتحويل الحليب إلى مختلف الأجبان والألبان، لكنها لم تحصل على تأييد اللجنة.

وفي نهاية الحلقة، وجهت ميمونة رسالة إلى المشاركين مفادها أن الإيمان بالفكرة هو بحد ذاته نجاح.

يتم بثّ برنامج نجوم العلوم كلّ جمعة على قناة تلفزيون قطر وعبر ٧قنوات في المنطقة، كما يمكنم متابعة الحلقة عبر قناة يوتيوب للبرنامج. 

وللحصول على دليل البث الكامل للموسم الثاني عشر من برنامج نجوم العلوم، يمكن زيارة الموقع الإلكتروني الخاص بالبرنامج على العنوان  www.starsofscience.com

Avatar
محمد
مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية