نقطة طاقة نظيفة نفايات البلاستيك في الميكروويف يمكن أن تولد هيدروجينا نظيفا

نفايات البلاستيك في الميكروويف يمكن أن تولد هيدروجينا نظيفا

استخدم الكيميائيون أفران الميكروويف لتحويل الأكياس البلاستيكية وزجاجات الحليب وغيرها من عبوات السوبر ماركت إلى مصدر نظيف للهيدروجين.

يمكن بالفعل تحويل نفايات البلاستيك إلى هيدروجين باستخدام طرق أخرى، حيث يتم تطوير مرافق تجارية لتحويل البلاستيك، ومع ذلك، فإن النهج الجديد يحمل وعدًا بأنه أسرع وأقل استهلاكا للطاقة.

يقول بيتر إدواردز من جامعة أكسفورد إنه وزملاؤه أرادوا “مواجهة الواقع القاتم” للنفايات البلاستيكية، حيث تنتج المملكة المتحدة وحدها 1.5 مليون طن كل عام.

نظرًا لأن كثافة الهيدروجين في الأكياس البلاستيكية تبلغ حوالي 14 في المائة من حيث الوزن، فإن البلاستيك يوفر مصدرًا جديدًا محتملاً للبلدان التي تتطلع إلى إنتاج الهيدروجين بشكل نظيف لمواجهة تغير المناخ.

تتضمن معظم الأساليب الحالية أولاً استخدام درجات حرارة عالية جدًا تزيد عن 750 درجة مئوية لتحليل البلاستيك إلى غاز تخليقي، وهو خليط من الهيدروجين وأول أكسيد الكربون، ثم استخدام خطوة ثانية لفصل الهيدروجين.

مقالات شبيهة:

كيفية تحويل النفايات البلاستيكية إلى وقود ديزل بثمن بخس؟

وبدلاً من ذلك، قام إدواردز وفريقه بتقسيم البلاستيك إلى قطع صغيرة باستخدام خلاط مطبخ وخلطه بمحفز من أكسيد الحديد وأكسيد الألومنيوم.

وعند نفخه بمولد ميكروويف بقوة 1000 وات، تسبب المحفز في خلق نقاط ساخنة في البلاستيك وإزالة الهيدروجين – واستعاد 97٪ من الغاز الموجود في البلاستيك في ثوانٍ.

كانت المادة الصلبة المتبقية عبارة عن أنابيب نانوية كربونية، ويتميز نهج الخطوة الواحدة بميزة تسخين المحفز فقط، وليس كل البلاستيك، مما يقلل من استهلاك الطاقة لأن البلاستيك لا يمتص الموجات الدقيقة.

يقول إدواردز إن النتائج تقدم “حلاً محتملاً مثيرًا للاهتمام للنفايات البلاستيكية”، ورغم أن التجربة أجريت على نطاق صغير، باستخدام حوالي 300 جرام من البلاستيك لكل اختبار، إلا أنه تم التخطيط لتجارب أكبر بالفعل.

المصدر: https://www.newscientist.com/article/2256822-microwaving-plastic-waste-can-generate-clean-hydrogen/

Avatar
محمد
مترجم من اللغة الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، متخصص في المقالات العلمية والسياحية والطبية والتقنية، أفخر بكوني ضمن فريق مجلة نقطة العلمية