نقطة الصناعة والإبتكار مُت صديقاً للبيئة !!

مُت صديقاً للبيئة !!

قد يتحدث الإنسان عن أي شيء بمتعة .. إلا الموت ، ومع ذلك فإن بعض أصدقاء البيئة في العالم ، بدأوا يبحثون كيف يُحافظوا على صداقتهم هذه حتى بعد موتهم .. وبما أن حرق الجُثث منتشرة جداً في الغرب اليوم ، فإن البعض بدأ يتحدث عن الـ  Bio Cremation.
في هذه العملية يتم تغطيس الجثة في محلول مكون من 5% من الماء و95% من هيدروكسيد البوتاسيم  Potassium hydroxide وبذلك فإنه وما إن يتم تسخين المحلول لدرجة 350 سيزيوس حتى تبدأ التفاعلات ، عوضاً عن طريقة الحرق التقليدية التي يتطلب فيها درجة حرارة فوق الـ 1700 درجة مئوية فتستهلك فيها كميات هائلة من الغاز .
ويتم الترويج للحرق الصديق للبيئة على انه يقلل نسبة إنبعاثات ثاني اكسيد الكربون لأقل من 180 كغم للجثة ، مما يعني انه فيما لو إختار مليون شخص ان يُحرقوا بالتقنية الجديد ستكون النتيجة كما لو اننا أخذنا من الشوارع 36,000 سيارة لمدة عام كامل !!

Dying to Be Green from Energy NOW on Vimeo.

ورغم كل هذه الأمور .. إلأ ان اجمل ما يُطرح اليوم في هذا المضمار ، هو الدفن الطبيعي ، المعروف مُنذ فجر التاريخ ، على أنه أكثر انواع الدفن صداقة للبيئة ، اما قوانينه فبسيطة ، لا للتحنيط ولا للدفن داخل تابوت ، وليس من حقنا كبشر أن نسلب الطبيعة من حقها في الإعتناء بأمر الجثة كما إعتادت مُنذ القدم !!