مبادئ توجيهية جديدة حول اللحوم الخالية من الدهون

3

عندما تم تكليف لجنة من علماء التغذية بتحديث المبادئ التوجيهية للحكومة حول الطعام الصحي، قامت هذه اللجنة بإصدار مجلد يزيد عن 500 صفحة، ولكن ضمن هذا المجلد كان هناك 52 كلمة موضوعة ضمن الحاشية ضربت بجميع الأحكام التقليدية حول اللحوم الخالية من الدهون عرض الحائط، وهذا ما ولّد جدلاً في وسط مصنعي اللحوم.

ليس من المستغرب أن تكون المبادئ التوجيهية الغذائية للأميركيين – والتي يتم تحديثها كل خمس سنوات – قائمة على أسس سياسية، وغالباً ما يكون لهذه التغيّرات التي تطرأ على تلك المبادئ تأثير كبير على صناعة المواد الغذائية، فضلاً عن تأثيرها على العديد من برامج الحكومة التي لا تعد ولا تحصى مثل وجبات الغداء المدرسية.

في جلسة الاستماع التي تم عقدها يوم الثلاثاء في المعهد الوطني للصحة، قام علماء صناعة اللحوم بمقابلة المدافعين عن الصحة العامة لمناقشة شرعية هذه الحاشية، وآثارها على كمية اللحوم – ونوع اللحوم – التي يجب على الأمريكيين تناولها.

إن النص الرئيسي الذي جاء في الحاشية وأزعج معهد أمريكا الشمالية للحوم (NAMI)، يشير إلى أن اللحوم الخالية من الدهون يمكن أن تكون جزءاً من النمط الغذائي الصحي، وعلى الرغم من أن صناعة اللحوم تؤكد على أن هذا البيان هو بيان صحيح، إلّا أن المشكلة لدى المتحدثين باسم الصناعة هي أن هذا النص كان ضمن الحاشية، بدلاً من أن يكون ضمن النص الرئيسي، وما كان مذكوراً في النص الرئيسي بدلاً من ذلك هو أن النمط الغذائي الصحي هو الذي يحتوي على نسبة قليلة من اللحوم الحمراء والمصنعة.

هناك نسبة كبيرة من اللحوم الحمراء والمصنعة يتم تصنيفها على أنها لحوم بدون دهون، وتشير (بيتسي بورين)، نائب رئيس الشؤون العلمية لـ(NAMI) أن واضعي البيان يختبئون وراء الحاشية، حيث أنهم يشيرون في النص الرئيسي إلى ضرورة الحد من استهلاك اللحوم الحمراء والمصنعة واستهلاك القليل منها فقط، ومن يهمسون في الحاشية حول فوائد تناول اللحوم الخالية من الدهون.

من جهتها أشارت لجنة الخبراء بأنها راضية عن الرسالة التي وضعتها في تلك التوصيات، والتي تشير إلى أن تناول القليل من اللحوم وبالأخص القليلة الدهون يمكن أن يكون جزءاً من نظام غذائي صحي، ومع ذلك، فقد حذرت اللجنة من الأدلة الغذائية حول اللحوم الخالية من الدهون، مشيرة في توصياتها إلى أن اللحوم الخالية من الدهون ليس لها نسب معروفة تحدد تركيبتها لذلك تختلف هذه اللحوم ما بين دراسة وأخرى.

في الوقت ذاته أشارت الـ (NAMI) أن قسم سلامة الأغذية والتفتيش والخدمات التابع لوزارة الزراعة الأمريكية يمتلك تعريف قانوني للحوم الخالية من الدهون، حيث يتم تعريفها على أنها قطعة من اللحم يصل وزنها إلى 100 غرام، على سبيل المثال، تحتوي على ما لا يزيد عن 10 غرامات من الدهون، و4.5 غرام أو أقل من الدهون المشبعة، وأقل من 95 ملليغرام من الكولسترول، وإن هذا التعريف ينطبق على كافة منتجات اللحوم والدواجن.

المدافعين عن الصحة العامة يقفون إلى جانب اللجنة وسيقومون بالدفاع عنها في الجلسة الاستماعية، حيث يشير (مايكل جاكوبسون) المدير التنفيذي لمركز العلوم في إدارة المصلحة العامة، أن هذه التوصية التي جاءت بالتقرير سليمة تماماً، وذلك لأن تناول اللحوم الحمراء والمصنعة يرتبط مع زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب وبعض أنواع السرطان، وسيتم مراقبة التوجيهات الجديدة لمعرفة ما إذا كانت تمتلك أسس علمية صلبة وما إذا كانت ستضع بعض الضغوط أيضاً على مصنعي اللحوم.