نقطة الطب ما أهمیة فیتامین د للأطفال؟

ما أهمیة فیتامین د للأطفال؟

إذا كنت تعتقد أن طفلك یحصل على ما یكفي من فیتامین د بمجرد شُرب الحلیب، فأنت على الأرجح مخطئ، حیث تُظهر الدراسات الحدیثة أن معظم الأطفال لا یحصلون على ما یكفي من هذا الفیتامین الأساسي. یُساعد فیتامین د الجسم على امتصاص الكالسیوم والفوسفور والاحتفاظ بهما، وكلاهما ضروري لبناء العظام. سنتعرف سویًا في هذا المقال على ما أهمیة فیتامین د للأطفال؟ وما هي الكمیة التي یحتاجها أطفالنا من هذا الفیتامین؟ كما سنعرض أعراض نقص الفیتامین وكیف یُمكن تعویض النقص؟

ما هو فيتامين د (vitamin D)؟

قبل التحدث عن أهمیة فیتامین د للأطفال سنتعرف سویًا على ما هو فیتامین د؟ هو من العناصر الغذائیة التي تساعد الجسم على امتصاص الكالسیوم من الأطعمة التي نتناولها، كما یعمل الكالسیوم وفیتامین د معًا على بناء العظام والحفاظ علیها قویة، كما یلعب أیضًا دورًا هامًا في صحة القلب ومكافحة العدوى.

لماذا یحتاج الأطفال إلى فیتامین د؟

یحتاج الأطفال إلى فیتامین د لبناء عظام قویة، ویساعد أیضًا على التئام العظام بعد الإصابة أو الجراحة.

ما هو مصدر فیتامین د؟

  • الشمس

تصنع أجسامنا فیتامین د عندما تتعرض بشرتنا لأشعة الشمس، وبالرغم من ذلك لا یمكن الحصول على ما یكفي من فیتامین د من الشمس. یقضي معظم الأطفال والبالغین الكثیر من الوقت داخل المنزل أو في المدرسة أوالعمل. كما أن استخدام الواقي الشمسي عند الخروج من المنزل، یقلل امتصاص أشعة الشمس.

  • الطعام

تحتوي القلیل من الأطعمة على فیتامین د بشكل طبیعي، وأكثر الأطعمة التي تحتوي علیه هي الأسماك الدهنیة وزیوت السمك، ولا یأكل الأطفال هذه الأطعمة كثیرًا. لهذا السبب تضیف شركات الأغذیة فیتامین د إلى الحلیب والزبادي وحلیب الأطفال والعصیر والحبوب والأطعمة الأخرى، كما أن إضافة فیتامین د إلى الأطعمة یسمى التحصین (fortifying) أي إنه مفید، لكنه قد لا یكون كافیاً.

  • المكملات

یحتاج الأطفال غالبًا إلى تناول فیتامینات متعددة مع فیتامین د أو مُكمل فیتامین د، للحصول على كمیة كافیة من فیتامین د، ویُوصف أحیانًا بفیتامین د3. یُمكن شراءه على شكل أقراص أو مضغ أو سوائل أوبخاخات دون وصفة طبیة، ولكن استشر طبیب أطفالك بشأن اختیار النوع والجرعة المناسبة.

ما هي كمیة فیتامین د التي یحتاجها الأطفال؟

أهمیة فیتامین د للأطفال تُحتم علینا معرفة الكمیة التي یحتاجها جسم الطفل یومیًا، ویُقاس بالوحدات الدولیة (IU):

الأطفال الذین تقل أعمارهم عن سنة واحدة: بحاجة إلى 400 وحدة دولیة من فیتامین د یومیًا. یحتوي حلیب الأطفال على 400 وحدة دولیة لكل لتر، لذلك یحصل الأطفال الذین یشربون ما لا یقل عن 32 أونصة من الحلیب الاصطناعي كل یوم على الكمیة الكافیة.

إذا كان طفلك یتناول حلیب الثدي فقط أو یحصل على أقل من 32 أونصة من الحلیب الاصطناعي كل یوم، فاستشیري طبیب الطفل بشأن إعطاء طفلك مكمل فیتامین د.
الأطفال الأكبر من عام واحد: بحاجة إلى 600 وحدة دولیة أو أكثر من فیتامین د یومیًا، وغالبًا ما یرغب الأطباء في إعطاء الأطفال الأصحاء 600 إلى 1000 وحدة دولیة یومیًا.


:قد یحتاج بعض الأطفال إلى المزید من فیتامین د، مثل أولئك الذین
لدیهم مشاكل طبیة معینة (على سبیل المثال، السمنة أو مرض الاضطرابات الهضمیة أو التلیف ❏
.(الكیسي أو الكسور المتعددة أو آلام العظام)
.(التعافى من جراحة العظام (مثل جراحات الجَنَ ❏
.تناول أدویة بعینیها (مثل الأدویة المضادة للتشنج) تمنع الجسم من استخدام فیتامین د ❏

كیف یمكنني مساعدة طفلي للحصول على ما یكفیه من فیتامین د؟

بالنظر إلى أهمیة فیتامین د للأطفال، من الضروري التأكد من حصول طفلكِ على ما یكفیه منه، لذا فإنّ إعطاء طفلكِ مكملًا یومیًا أو فیتامینات متعددة مع فیتامین د هو أسهل طریقة لتحقیق ذلك.


قد یطلب الطبیب المختص إجراء فحص دم إذا كان یعتقد أن هناك مشكلة صحیة تمنع طفلكِ من الحصول على ما یكفي من فیتامین د، ولكن إذا كان الطبیب لا یعتقد أن طفلكِ یعاني من مشكلة صحیة، فلا داعي لإجراء فحص دم.

ما هي نتائج نقص فیتامین د؟

  • یمكن أن یؤدي نقص فیتامین د إلى الإصابة بالكساح، وهو مرض لین العظام خاصةً في العامین الأولین من عُمر الطفل.
  • یُزید نقص فیتامین د من خطر الإصابة بكسور العظام لدى الأطفال الأكبر سنًا والمراهقین والبالغین.

أعراض نقص فیتامین د

كثیر من الأشخاص الذین یعانون من نقص فیتامین د لا تظهر علیهم الأعراض، ولكن قد یُعاني بعض الأطفال من آلام في العظام والعضلات، ویُمكن أن یؤدي الانخفاض الشدید إلى رخوة العظام، مما یُسبب كساح الأطفال. یحدث الكساح فقط إذا كان الطفل یعاني من عظام أكثر لیونة بسبب نقص فیتامین د، حیث تنثني العظام وتُسبب تقوس الساقین أو الركبتین.

یمكن أن یؤدي انخفاض فیتامین د إلى انخفاض الكالسیوم، مما قد یؤدي إلى تقلصات في العضلات عند الأطفال، كما یمكن أن یُسبب انخفاض الكالسیوم في حدوث نوبات (تشنجات ) خاصة عند الأطفال الصغار.

من هم الأطفال المعرضون لخطر نقص فیتامین د؟

  • الأطفال ذوي البشرة الداكنة، حیث یعمل اللون الداكن لبشرتهم (المیلانین) كواقي طبیعي من أشعة الشمس ویزید من الوقت الذي یحتاجونه في الشمس لصنع فیتامین د بشكل طبیعي.
  • الأطفال الذین نادرًا ما تتعرض بشرتهم للشمس مثل أولئك الذین یبقون بالداخل أو یرتدون ملابس مغطاة.
  • الأطفال المولودون قبل الأوان.
  • الأطفال الذین یرضعون من الثدي، والذین لدیهم واحد أو أكثر من عوامل الخطر المذكورة أعلاه. حلیب الأم هو أفضل غذاء للأطفال، لكنه لا یحتوي على الكثیر من فیتامین د. سیحصل الطفل على مخزونه الأوّلي من فیتامین د من أمه؛ لذلك فهم معرضون لخطر النقص إذا كانت والدتهم تعاني من نقص فیتامین د و/أو إذا كانت بشرتهم داكنة.
  • الأطفال الذین یعانون من حالات تؤثر على امتصاص الجسم لفیتامین د والتحكم فیه، مثل أمراض الكبد وأمراض الكلى ومشاكل امتصاص الطعام (مثل التلیف الكیسي ومرض (الاضطرابات الهضمیة ومرض التهاب الأمعاء) وبعض الأدویة (مثل بعض أدویة الصرع).

أهمیة فیتامین د للأطفال تجعل من متابعة نسبته في الدم باستمرار -خاصةً للأطفال في السنوات الأولى من العُمر- أهمیة قُصوى، فحافظي على صحة طفلكِ، فخطوة الیوم قد تحجب عنكِ عواقب الغد الوخیمة.

المصادر:

https://www.healthychildren.org/English/healthy-living/nutrition/Pages/Vitamin-D-On-the-

Dou/https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC4928729/https://

www.rch.org.au/kidsinfo/fact_sheets/Vitamin_Dhttps://

kidshealth.org/en/parents/vitamin-d.html

مي أبو زيد
مي أبو زيد
صيدلانية إكلينيكية، شغوفة بالعلم، وأسعى لتوصيل المعلومة الطبية بطريقة سهلة ومبسطة للقارئ، أفتخر برحلتي مع مجلة نقطة العلمية.