نقطة الصحة الجيدة جهاز يخبرك إن أصبت بارتجاج في المخ بعد الحوادث

جهاز يخبرك إن أصبت بارتجاج في المخ بعد الحوادث

حين يقع حادث سيارة، فإن كثيراً من الأشخاص يقومون ماشين على أرجلهم، ظانين أنهم على ما يرام، وأن شيئاً لم يحدث، ليسقطوا في نهاية اليوم أو بعد عدة أيام ويموتوا، أو تتدهور حالتهم الصحية ويصابوا بشلل أو فقد القدرة على الكلام، فالمشكلة، أن ارتجاج المخ، قد لا يأتي بأعراض ظاهرية واضحة، ما يجعل الشخص المصاب في ارتطام سيارة أو ارتطام أثناء ممارسة رياضة ما مثل الملاكمة، يظن أنه بخير، ولا يراجع الطبيب، كما إنه يحتاج إلى أجهزة خاصة في المستشفيات، قد لا تكون متوفرة في لحظتها، أو يشعر الشخص بكسل عن الذهاب، ولعلك لا تعرف، أن الأعراض قد تظهر بعد سنين طويلة، مثل حالة الملاكم محمد علي كلاي، والذي أصيب بالشلل الرعاش فيما بعد، نتيجة الارتجاجات المتكررة لدماغه، ولعلك سوف تندهش إذا عرفت أن 1.6 إلى 3.8 مليون ارتجاج في المخ يحدث للرياضيين كل سنة في الولايات المتحدة لوحدها، لدرجة أصابت 44% من الآباء بالخوف من السماح لأولادهم بلعب كرة القدم، ما جعل الأطباء يفكرون منذ زمن في إيجاد وسيلة فورية تكشف حدوث ارتجاج في المخ، بعد أي اصطدام.

آخر جهاز متميز في هذا الصدد، هو جهاز EyeGuide’s Focus ، والذي يقول مخترعوه أنه يستطيع أن يخبرك بالنتائج في 10 ثوانٍ فقط، وسوف يكون مفيداً بشكل خاص للرياضيين، بالذات أولئك الذين يتعرضون لارتطامات كثيرة، وبذلك سوف يجروا اختباراً بهذا الجهاز قبل بداية أي موسم، كجزء من الفحص الاطمئناني، ويتم هذا بوضع جهاز على الرأس يتتبع حركة العين، مع وجود مكان لإراحة الذقن عليه، ثم مشاهدة نقطة بيضاء متحركة على شاشة الآيباد، وبما إن النقطة تتحرك على شكل نمط الرقم 8 بالإنجليزية، فإن الشخص يبقى يتبعها بعينيه، وفي أثناء ذلك، يقوم الجهاز المثبت على الرأس بتسجيل حركات العين هذه، ثم يقوم بمقارنتها بنمط حركة عين الشخص العادي.

بعد بدء اللعب، يستطيع المدرب في أي وقت أن يطلب اللاعب فوراً إذا حدث ارتطام، ويجعله يجلس على الجهاز، ويجري الاختبار، فإذا كانت حركة عينيه أكثر تباطؤاً من المستوى الطبيعي الذي سبق أن حققه من قبل، عندها يشك المدرب في حدوث مشكلة في جهازه العصبي، ويخرجه من اللعب ليطلب المساعدة الطبية العاجلة، وهو ذات الأمر الذي يمكن تطبيقه بعد الحوادث.

أيضاً، إذا كان اللاعب أو الشخص يجلس على الجهاز للمرة الأولى، فيمكن مقارنته بسجلات لاعبين آخرين مسجلة على قاعدة البيانات، وإذا كانت نتائجه أبطأ من الآخرين، يفضل أن يقوم باختبار آخر، وبهذه الطريقة، يمنع اللاعب من تسجيل معدل بطئ عمداً خادعاً الطبيب ليظن أن هذا هو الطبيعي الخاص به، كي لا يخرج من المباراة فيما بعد إن أصيب بارتجاج حقيقي، أي إن الجهاز يقاوم التلاعب أيضاً.

يقوم صانعو هذا الجهاز حالياً بطلب التمويل على موقع التمويل الجماهيري “إنديجوجو”، مقدمين ضماناً لك بذهاب نظامهم الذي يكلف 1500 دولار إليك أو إلى مدرستك بمجرد أن يصبح جاهزاً للعمل.

 

ويمكنك أن تشاهد في هذا الفيديو طريقة تشخيص هذا الجهاز للارتجاج:

https://www.youtube.com/watch?v=zydZqp-GaQQ