8 أعراض على الرجال عدم تجاهلها

18 أبريل , 2016

عن الكاتب

متخصص في الفيزياء، أهوى المطالعة و الكتابة في مختلف الموضوعات العلمية و الصحية والتقنية.

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

http://nok6a.net/?p=20405
توصلت دراسة جديدة إلى أن الشباب من الذكور أكثر عرضة للموت لأنهم يرفضون الذهاب إلى الطبيب، وهناك أعراض معروفة تدل على المشاكل الصحية لدى الذكور، فعلى سبيل المثال، يمكن أن يكون الإفراط في شرب الخمر سبب الاكتئاب لدى الرجال، كما أن مشاكل الانتصاب قد تكون علامة مبكرة على مرض القلب، كما أن عدم وجود رائحة يمكن أن يكون إشارة إلى انخفاض مستويات الهرمونات الذكرية، مما يؤثر على الخصوبة.
ويمكن للشاب أن يفخر بعضلاته الكبيرة أو بنيته القوية، ولكن ما يسمى “مفتول العضلات” من الرجال غالبا ما يتخلفون عن مواعيد الطبيب، وهم أكثر عرضة للموت في عمر مبكر.
وقالت ديانا سانشيز، أستاذ علم النفس في جامعة روتجرز أن السؤال الذي طالما أرادت الإجابة عليه، هو لماذا يموت الرجال في وقت مبكر مقارنة بالنساء؟
فقد توصلت الدراسات إلى أن متوسط عمر الرجال أقل بخمس سنوات مقارنة بالنساء، والاختلافات الفسيولوجية لا تفسر هذا الاختلاف، وتشمل الأسباب الراسخة للرجال الذين يعيشون حياة أقصر زيادة التعرض للعنف والحرب، وزيادة استخدام المخدرات والتبغ والكحول، لكن موقف الشباب من الذهاب إلى الطبيب يمكن أن يكون أحد العوامل كذلك وفق دراسة جديدة.
وفي سلسلة من المقابلات مع رجال ونساء وجدت الدراسة أن الرجال أقل احتمالا للذهاب إلى الطبيب، كما أنهم يختارون الأطباء الذكور لأنهم يعتقدون أنهم أكثر كفاءة من الطبيبات، ولكن عندما يذهبون لرؤية الأطباء الذكور، تبين أنهم عادة لا يكونون صادقين معهم حول مشكلتهم.
ووجدت الدراسة أن الشباب مفتولي العضلات أي الذين يمارسون التمارين الرياضية لا يحصلون في كثير من الأحيان على المشورة الطبية، كما أنهم يعتقدون أن على المرء أن يكون شجاعا وقويا أمام المشاكل الطبية المحتملة، وفقا للدراسة، وقال البروفيسور سانشيز أن هؤلاء لا يرغبون في عادة في إظهار ضعفهم أو الاعتماد على شخص آخر، بما في ذلك الطبيب.
 1) عدم القدرة على الانتصاب: قد تكون أمراض القلب هي السبب ، حيث يحذر الأطباء بشكل متزايد من أن هذه المشكلة غالبا ما تكون مؤشرا مبكرا على مرض القلب، ويقول راج Persad، طبيب المسالك البولية في مصحة بريستول الملكية أن مشاكل الانتصاب هي في الواقع مقياس واضح جدا لصحة القلب والأوعية الدموية، وقال طبيب القلب غراهام جاكسون أن الرجال الذين يعانون من مشاكل في الانتصاب عادة ما يطورون مشكلة قلبية في غضون ثلاث إلى خمس سنوات.
 2- وضع الثديين: بروز الثديين لدى الرجال قد يكون علامة على تكون الأنسجة الذهنية نتيجة زيادة الوزن، وهذا يعني ضرورة إنقاص الوزن، وكما أنه قد يحدث نتيجة مشكلة هرمونية وخاصة في سن المراهقة، ولكن بروز الثدي لدى الرجل البالغ يشير إلى وجود مشكلة في الخصيتين، ويمكن أيضا أن يكون علامة على مرض الكبد وفق البروفيسور غروسمان ، مضيفا أن أي خلل في توازن الهرمونات في الجسم يمكن أن يسبب هذه المشكلة التي غالبا ما يخشئ الرجال الذين يعانون منها من الذهاب إلى الطبيب.
ويخشى الرجال الذين يعانون من هذه المشكلة الذهاب إلى الطبيب.
3- الحاجة الملحة للذهاب إلى المرحاض ليلا: يمكن أن يدل على سرطان البروستاتا، أو تضخم البروستاتا، وهي غدة بحجم وشكل الجوز والتي تلعب دورا رئيسيا في إنتاج السائل المنوي وهو السائل الذي يحمل الحيوانات المنوية، وتقع هذه تاغدة تحت المثانة، ولذلك فإن أن تغيير في حجمها يمكن أن يؤثر على عادات التبول عند الرجل لأنها تضغط على مجرى البول، ولذلك يجب على الرجال الذين يعانون من هذه المشكلة التوجه فورا إلى الطبيب لإجراء اختبارات لتقييم ما اذا كان الرجل لديه تضخم البروستاتا الحميد، وهو نمو غير سرطاني من الغدة.
4) تغير في الرغبة الجنسية: يمكن أن تدل على مشاكل مع الخصوبة، فقد تكون هناك مشكلة في الغد الصماء، كما أن هذا الأمر قد يدل على قصور في الغدد التناسلية كما أنه قد يكون علامة أخرى على أن الخصيتين لا تعملان بشكل صحيح ، وترتبط هذه الحالة مع متلازمة كالمان، وهو اضطراب وراثي يعني نقص الهرمونات الذكرية والذي يؤدي إلى تأخر سن البلوغ.
 
5) تورم في الخصية: يمكن أن يكون سببه سرطان الخصية حيث أن الكتل والتورمات في الخصيتين هي أعراض شائعة نسبيا لدى الأولاد والرجال، وغالبا ما تكون غير سرطانية ولا تحتاج إلى علاج، ومن المعروف أن سرطان الخصية يؤثر على ما يقرب من 2000 رجل كل عام في المملكة المتحدة وهو أكثر أنواع السرطان شيوعا لدى الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 20 إلى 35.
لذلك يجب على الرجال الذين يلاحظون وجود كتلة أو شذوذ في الخصيتين استشارة الطبيب، حيث أن علاج سرطان الخصية عادة ما يكون أكثر فعالية إذا تم تشخيص المرض فى مراحله الأولية.
6) دم في البول: يمكن أن يكون سببه سرطان المثانة، حيث أن وجود دم في البول هو العلامة الأكثر شيوعا لسرطان المثانة، وعادة ما يكون غير مؤلم، ولكن نصف المصابين بهذا المرض يموتون بسببه وِفق الأرقام، وتظهر أغلب الدراسات أن معظم حالات سرطان المثانة تنجم عن التعرض للمواد الضارة، والتي تؤدي إلى تغيرات غير طبيعية في خلايا المثانة على مدى سنوات عديدة، كما أن دخان التبغ سبب شائع أيضا لهذا النوع من السرطان، والذي تتمثل أعراضه الأخرى في ألام أسفل الظهر و البطن، والحاجة الملحة و المتكررة لذهاب إلى الحمام والتهابات البول و التعب وفقدان الوزن بدون سبب واضح، ويجب على الرجال الذين يعانون من أي من هذه الأعراض الذهاب إلى الطبيب على الفور.
7) ألم في إصبع القدم الكبير: يمكن أن يكون بسبب النقرس حيث أن الرجال أكثر عرضة لإصابة بهذا المرض ومن أعراضه الأكثر شيوعا ألم مفاجئ وشديد في واحد أو أكثر من المفاصل، وعادة إصبع القدم الكبير، ويحدث النقرس عندما يتراكم حمض اليوريك في الجسم، وذلك نتيجة إنتاج الجسم كميات كبيرة منه أو إفراز القليل منه عند التبول، ويؤدي تراكم هذا الحمض حول المفاصل إلى
 إلحاق الضرر بالغضروف المفصلي والعظام المجاورة، مما يؤدي في النهاية إلى تلف المفاصل التي تصبح مؤلمة بشكل مكثف وقاسية عند استخدامها.
8) كتل حول الحلمة: قديكون سببها سرطان الثدي لدى الرجال، حيث أن هذا المرض لا يقتصر على النساء إذ يتم تشخيص حوالي 350 رجل سنويا في المملكة المتحدة أيضا مع المرض، ويعتقد الكثيرون أن سرطان الثدي لا يمكن أن يصيب الرجال، إلا أن هذا الاعتقاد خاطئ حيث أن الرجال لديهم كميات صغيرة من نسيج الثدي حول الحلمة، وفي حالات نادرة، يمكن أن تصاب بالسرطان، وغالبا ما تكون هذه الأروام غير مؤلمة إلا أن ظهور أعراض أخرى مثل انقلاب الحلمة ، أو التصريف الممزوج بالدماء والتورم في المنطقة يستلزم زيارة الطبيب .

عن الكاتب

متخصص في الفيزياء، أهوى المطالعة و الكتابة في مختلف الموضوعات العلمية و الصحية والتقنية.

شاركها