مكملات الحديد تساعد ببناء الهيموجلوبين بعد التبرع بالدم

11 فبراير , 2015

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

http://nok6a.net/?p=14584

وفقاً لدراسة نشرت في عدد 10 شباط من مجلة (JAMA)، فإن إعطاء جرعة منخفضة من مكملات الحديد بشكل خاص عن طريق الفم للمتبرعين بالدم الذين يتمتعون بمستويات طبيعية من الهيموغلوبين، يساعد على تخفيض الوقت اللازم للتعافي من حالة الانخفاض في تركيز الهيموجلوبين الناتج عن عملية التبرع بالدم لدى الأشخاص الذين تكون مستويات بروتين تخزين الحديد (الفيريتين) لديهم منخفضة أو مرتفعة.

تشير الإحصائيات إلى أن 25% إلى 35% من المتبرعين بالدم يصابون بنقص الحديد جراء التبرع بالدم بشكل منتظم، فعلى الرغم من أن التوصيات الطبية تسمح بالقيام بعملية بالتبرع بالدم كل ثمانية أسابيع، إلّا أن الفترة التي تتطلبها إعادة مستويات الهيموجلوبين إلى المعيار المقبول تأخذ وقتاً أطويل من هذا بكثير، وهذا ما يؤدي إلى إصابة العديد من المتبرعين بفقر الدم، والجدير بالذكر أن مستوى الهيموجلوبين وحالة الحديد في الجسم بدأت تأخذ المزيد من الاهتمام بعد أن تم التأكد من أنها أحد القضايا التي يمكن أن تعرّض سلامة المتبرع للخطر، وذلك وفقاً للأدلة المتزايدة التي تشير إلى أن نقص الحديد يرتبط مع حدوث حالة من التعب، وانخفاض القدرة على ممارسة الرياضة وحدوث تغيرات عصبية.

قام (جوزيف أي كيس) من معهد الطب الانتقالي، في بيتسبرغ، وزملاؤه، باختيار 215 شخص بشكل عشوائي (من الذين لم يقوموا بالتبرع بالدم خلال 4 أشهر) للمشاركة في الدراسة لتلقي حبة واحدة من غلوكونات الحديد (تحتوي على 37.5 ملغ من عنصر الحديد) يومياً، ومقارنتهم مع أشخاص آخرين لم يتلقوا مكملات الحديد لمدة 24 أسبوع بعد التبرع بكمية من الدم تصل إلى 500 مل، وقد أجريت الدراسة في أربعة مراكز إقليمية للدم في الولايات المتحدة.

وجد الباحثون أنه بالمقارنة مع المشاركين الذين لم يتلقوا مكملات الحديد، فإن أولئك الذين تلقوها انخفض وقت التعافي في الهيموجلوبين لديهم بنسبة 80%، وذلك لدى كل من الأشخاص الذين يعانون من انخفاض في الفيريتين (حوالي 32 يوم مقارنة مع 158 يوم) أو ارتفاع في الفيريتين (حوالي 31 يوم مقارنة مع 78 يوم)، وبشكل عام فإن متوسط فترة التعافي في مخازن الحديد لدى جميع المشاركين الذين تلقوا مكملات الحديد كان 76 يوم تقريباً، أما المشاركين الذين لم يتناولوا مكملات الحديد، فقد طالت فترة الانتعاش لديهم أكثر من 168 يوم، كما أن ما يقارب 67% من المشاركين الذين لم يتلقوا مكملات الحديد لم تتعاف مخازن الحديد لديهم خلال 168 يوم.

على الرغم من أن القيمة المطلقة لانخفاض الهيموغلوبين كانت صغيرةً نسبياً ولا تؤدي سوى لنتائج سريرية هامشية بعد التبرع بالدم في كل مرة، إلّا أن هذه العملية عادةً ما تكون متكررة، وهذا التكرار يمكن أن يؤدي إلى فقدان كبير في نسبة الحديد وإصابة بعض المتبرعين بفقر الدم، لذلك من المهم أن يتم التعافي من انخفاض خضاب الدم بعد التبرع بالدم قبل التبرع التالي.