ماذا تعرف عن إنترنت الأشياء؟

15 فبراير , 2016

عن الكاتب

متخصص في الفيزياء، أهوى المطالعة و الكتابة في مختلف الموضوعات العلمية و الصحية والتقنية.

شاركها

مصدر المقال

المصدر

الرابط المختصر لهذا المقال

http://nok6a.net/?p=19387

مصطلح جديد ينضم إلى قاموس اللغات البشرية، إنه مصطلح إنترنت الأشياء، والذي أثار ولايزال يثير تساؤلات الكثيرين، فماهو إنترنت الأشياء؟ ماذا يعني وكيف يعمل؟ وماهو دوره في حياتنا كبشر؟

إنترنت الأشياء هي ببساطة تقنيات جديدة يمكنها أن تجعل حياة الإنسان عملية وأكثر سهولة ، وترفع إنتاجيته، أي أنها ستؤثر على حياته بشكل إيجابي، حيث أنها ستتدخل في جميع مناحي الحياة بدءا من الحياة اليومية فلابد أنك سمعت عن الأجهزة المنزلية المتصلة من قبيل آلات القهوة إلى الصحة ومنها الأدوية الذكية أو الأقراص الذكية التي أصبحنا نسمع عنها أخيرا وغيرها.

إنترنت الأشياء ليست جديدة، حيث أن شركات التكنولوجيا والخبراء يناقشون الفكرة منذ عقود من الزمن، وقد تم كشف النقاب عن أول محمصة متصلة بالإنترنت في مؤتمر عقد في عام 1989.

في جوهرها، تعمل هذه التقنيات بشكل بسيط فهناك أجهزة يمكنها الاتصال بشبكة الإنترنت، مما يتيح لها إمكانية التحدث الينا من خلال تطبيقات ، وكمثال على ذلك نجد الثلاجة الذكية التي يمكنها أن تببهك إلى أن تاريخ صلاحية الحليب مثلا منتهية.
ومن هذه التقنيات الأكثر شيوعا في بريطانيا على الأقل، نجد تدفئة المنازل التي يمكن التحكم فيها عن بعد كما يمكنها التوقف عن العمل إذا كانت الحرارة مناسبة ولا يحتاج المكان إلى تدفئة، كما يمكنها التوقف عن العمل عنما تكتشف من خلال الكاميرات أن المكان فارغ ولا يوجد به أحد.
وتتوسع هذه التقنيات بتزايد المنازل الذكية و الأجهزة المتصلة، وستوسع أكثر لتشمل إشارات المرور و الصناديق الذكية التي تنبهك عندما تحتاج إلى تفريغ، وكل هذه الأجهزة ستعتمد على كاميرات وأجهزة استشعار تعرف تطورا كبيرا .
هل هي آمنة؟ هل يمكن تأمين إنترنت الأشياء؟
كل ما هو جديد وبراق لديه سلبيات، والأمن والخصوصية هي أكبر التحديات التي تواجه هذه التقنيات، حيث أن كل هذه الأجهزة والأنظمة تجمع الكثير من البيانات الشخصية عن الناس وتتقاسمها مع الأجهزة الأخرى والتي ترتبط بقواعد البيانات المسيرة من قبل الشركات.
ويقول خبراء أمنيون أن هناك تقصير في الجهود الكافية لبناء الأمن والخصوصية في هذه التقنيات في مراحلها المبكرة، ولإثبات وجهة نظرهم قاموا باخترق مجموعة من الأجهزة، من قبيل أجهزة مراقبة الطفل ، والإضاءة الآلية والثلاجات الذكية، فضلا عن نظم مثل إشارات المرور، وبالتالي فإن الجواب القصير هو نعم، هذه التقنيات آمنة نسبيا، حيث من غير المرجح أن تتعرض لاختراقات تسبب خسائر فادحة كما أن هناك سعي دؤوب لجعلها آمنة أكثر .
كيف يمكن لإنترنت الأشياء أن تؤثر على الأعمال التجارية والعمل؟
هذه التقنيات مفيدة لتنظيم الأدوات والآلات والناس، وتتبع مكان وجودهم، ويأمل المزارعون في الاستفادة منها لرصد المحاصيل والماشية، وزيادة الانتاج والكفاءة وتتبع صحة قطعانهم، الأمثلة لا حصر لها، وكل ما يمكن قوله هو أن الأجهزة المتصلة من المرجح أن تتسلل الى معظم الشركات، ويمكن أن تسهل عمل الموظف وتزيد من إنتاجيته.
ماذا يعني إنترنت الأشياء للرعاية الصحية؟
هناك أقراص ذكية متوفرة بالفعل، وأجهزة مراقبة الصحة متوفرة أيضا، ولذلك فهذه التقنيات ستساهم بشكل كبير في المجال الصحي من خلال توفير أجهزة يمكنها المساهمة في إنقاذ الأرواح، فعلى سبيل المثال هناك أساور الياقة البدنية التي يمكنها مراقبة وتتبع ضربات القلب و الخطوات و السعرات الحرارية وهناك أخرى أكثر تعقيدا يمكنها التنبؤ بمشاكل صحية قبل حدوثها، فمثلا هناك كرسي متصل يمكنه من خلال أجهزة الاستشعار أن يكتشف إمكانية تعرض سائق السيارة لنوبة قلبية.
 وهناك مجموعة كبيرة من الأفكار الذكية المرتبطة بالصحة ، فمثلا قدمت شركة إنتل جهازا هزازا ذكيا لتعقب المرضى الذين يعانون من باركنسون بالإضافة إلى أجهزة يمكنها مراقبة الأنشطة اليومية للكبار أو المرضى لمراقبة التشوهات الخطرة، ويمكن للأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب استخدام AliveCore للكشف عن عدم انتظام ضربات القلب.
ولأن الرعاية الصحية هي أحد المجالات التي تتعلق بالمزيد من البيانات القادرة على إنقاذ الأرواح من خلال الوقاية من المرض، ورصدها وتحليلها لخلق علاجات جديدة، كما أن صحتنا تعتبر من الأمور الأكثر حساسية في حياتنا، لذلك فإنها تتطلب المزيد من الخصوصية والأمن.
هل إنترنت الأشياء حقيقية؟
سؤال يطرحه الكثيرون على محرك البحث جوجل، والمثير للدهشة، هو أن الإجابة عليه صعبة جداً، حيث أن عالم التكنولوجيا مليء بالتسويق والضجيج، ولذلك فإن الحكم عليها سابق لأوانه ولكنها قد تكون حقيقية، فلا يجب أن ننسى السخرية التي تعرض لها جهاز أيفون الأول.
 ويبقى إنترنت الأشياء أحد الأفكار الواسعة التي لا تعتمد على مشروع أو منتج واحد، فقد لا يهتم الكثيرون للثلاجة الذكية أو الأجهزة المتصلة الأخرى، ولكن الجوهر يبقى في أهمية أجهزة الاستشعار المتصلة، وقدرة الأجهزة الذكية على اتخاذ القرارات.

عن الكاتب

متخصص في الفيزياء، أهوى المطالعة و الكتابة في مختلف الموضوعات العلمية و الصحية والتقنية.

شاركها